الرئيسية / Uncategorized / ” شغلتنا تفاهاتنا وملذاتنا بأيدينا “

” شغلتنا تفاهاتنا وملذاتنا بأيدينا “

كتبت : نهى فتحي

أتينا زمانٌ ما وصفنا به من صفات تذكر ، زمن أهل بنا فجأة بواقع مرٍ لايذاق ، إن كنا يوما يقال لنا علماء عظماء أو أطباء ، فاليوم يقال لنا تافهين ضائعين مابنا غير جهل إلى عقولنا ينساق ، ماكنا له رادعين فكأن ماميزنا الله بعقول تتفكر !! ، أم كنا كالأنعام بل أضل !! ومالنا من فواق!! .. أسمعتم بنا كيف صرنا وكيف حالنا أم أغلقتم آذانكم حتى لا تشفقون عليه ويؤلمكم ذاك الفراق !! ، فراق زمن من جعلونا نفخر بهم أما الآن لأخبركم قليلاً عن حالنا .. أغوانا أعداءنا بلعبة ألقوها علينا ، لعبة سموها البوكيمون ليروا ثاني يوم أنها هي كل مايشغل بالنا ! عجباً ألهذا وصلنا كيف أصبح حالنا !! .. استخدمونا لصالحهم وأخذونا جواسيس بها ، وبشيء ليس لنا فيه غير الأذى ، بحوادث قد نسببها أو شجارات تحل !! لنرد عليهم نحن بالقبول ونؤكد لهم اننا فعلا كما ظنوا وكما قالوا .. ربما يسألنا الله يوماً لم أضعنا أوقاتنا !! ..لاتقلقوا سنرد عليه قائلين : شغلتنا تفاهتنا وملذاتنا ، وبأيدينا شاع الجهل أرضنا ، ومحونا كل عظيم رسمه عنّا علماءنا.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن moustafa

لا تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.