الرئيسية / Uncategorized / قرض بـ12 مليار دولار قادم لمصر … بعد موافقة صندوق النقد الدولى

قرض بـ12 مليار دولار قادم لمصر … بعد موافقة صندوق النقد الدولى

بقلم / محمد عثمان – بعد أن أعلنت الحكومة المصرية حاجتها لتمويلٍِ يبلغ 21 مليار دولار لبرنامجها الإقتصادى ، قامت بعثة صندوق النقد الدولى في القاهره اليوم 11 أغسطس/آب 2016 ، إلى التوصل لإتفاق بشأن إقراض مصر 12 مليار دولار ، على أن يتم رده في خلال 3 سنوات .

ومن المرجح أن الإتفاق سيخضع لموافقة المجلس التنفيذي للصندوق خلال الأسابيع القادمة ، وبعدها يدخل البرنامج التمويلي قيد التنفيذ ، لكي ينخفض عجز الموازنة المصرية من 98 بالمئة من الناتج المحلي عامي 2015-2016 إلى 88 بالمئة عامي 2018-2019 كما هو مخطط له .

وقد سعت مصر سابقاً إلى الحصول على قرض من الصندوق بقيمة 3.4 مليار دولار ، وكان ذلك بعد الإطاحة بالرئيس محمد حسني مبارك عام 2011 ، عندما تولى المجلس العسكري حكم البلاد .

ولم يتم هذا الإتفاق ، بسبب إنتقال الحكم إلى الرئيس محمد مرسي فى منتصف 2012 ، لتسعي الحكومة التى كونها لاحقاً إلى إقتراض 4.5 مليار دولار من الصندوق ، ولم يتم هذا الإتفاق أيضاً .

وفي بيانٍٍ صحفي لـ صندوق النقد الدولى قيل فيه أن البرنامج التمويلي للصندوق يهدف إلي تحسين سوق العملة ، وتقليص حجم الموازنة والدين الحكومي ، كما أن البنك المركزي المصري سيعمل على تعزيز إحتياطي النقد الأجنبي ، وسيعزز قدرة مصر التنافسية وصادراتها ، بالإضافة إلى توقع زيادة الإستثمارات الأجنبية .

وقيل أيضاً في البيان “بتطبيق برامج الإصلاح الحكومى ، ومساعدة أصدقاء مصر ، سينهض الإقتصاد المصري من جديد ،ويستعيد كامل قدراته ،كما سيصحب ذلك نمو ملحوظ في رفع مستوي معيشة الشعب المصري” .

وقيل في بيان الصندوق أنه “سيكون من الجيد لأصدقاء مصر أن يبسطوا يد العون فى هذا التوقيت الحرج “.

يذكر أن هناك محللون ومسؤولون إقتصادييون بالأناضول قالوا الإسبوع الماضي “إن حصول مصر على قرضٍٍ كهذا من شأنه أن يُرجع الثقة في الإقتصاد المصري ” بينما يري البعض أن هذا القرض من الممكن أن يُشكل زيادة جديدة علي الدين الخارجي العام للبلاد .

-إقرأ أيضاً –

ترامب يتهم أوباما بمساعدة الإرهاب وتأسيس جماعاته فى الشرق الأوسط

بعد أن نشرت واشنطن طائرات تهدد كوريا الشمالية .. بيونغ يتوعد …”الهجمات النووية ليست حكراً عليكم”

سلاح الجو الأمريكي يعانى من عجز فى عدد الطيارين

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن moustafa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.