الرئيسية / Uncategorized / تنمية المجتمع بدبى: تقرر الضمير فى العمل بدلًا من بصمة الحضور

تنمية المجتمع بدبى: تقرر الضمير فى العمل بدلًا من بصمة الحضور

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

بقلم/ عاصم رضا  من المقرر لدى علماء النفس أن الإنسان الذى يعمل بحرية ودون رقابة تعمل على ضغطه، فإنه يبدع فى عمله، وذلك على عكس ما إذا كان محكومًا بوقت معين أو برقابة معينة، وهذا المنهج هو الذى اتبعته هيئة تنمية المجتمع بدبى حيث قررت نظاما جديدًا لم تشهده الدول من قبل، يتلخص فى الآتى:

 

قامت هيئة التنمية بدبى بوضع نظام جديد ينص على أنه من حق الموظفين والعاملين بالمنشآت الحضور متى تيسر لهم تحت رقابة الضمير، حيث قررت إلغاء توقيعى الحضور والانصراف.

وجاء مذكورًا فى القرار أن من حق الموظف أو العامل أن يذهب إلى العمل دون أن يمثل أمام جهاز البصمة الذى كان من المقرر أنه الرقيب على عملي الحضور، بشرط أن يقوم العامل أو الموظف بمهامه الواجبة عليه.

كما ذكر بالقرار أن الضمير والشعور بالمسؤولية تجاه العمل والأسرة والوطن هو الرقيب الوحيد على النفس، هذا ما أصدرته هيئة تنمية المجتمع بدبى بالإضافة إلى بعض الهيئات الحكومية التى صدقت على القرار.

ويجدر بالذكر أن الموظفين والعاملين بالهيئات التى صدقت على القرار، رحبوا بحرارة بهذا القرار الجديد الذى يعتقدون أنه سيجعلهم يتحررون من خوفهم من الرقابة وهو ما سيقضى بشكل تلقائى على سلبيات العمل وعدم جودته وإتقانه.

ويذكر أن الشكاوى كانت قد كثرت فى الآونة الأخيرة من الموظفين العاملين بالهيئات، حيث القوانين الصارمة التى لا بد أن تؤثر بالسلب على جودة وإتقان العمل على حسب رؤيتهم، متمنيين انتشار هذا القرار فى شتى الأنحاء.

-اقرأ أيضا-

مرض خطير يصيب طفل بنغلاديشى فى الرابعة من عمره بالشيخوخة

 

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.