الرئيسية / Uncategorized / إستقالة وزيرة التعليم السويدى لضبطها “مخمورة”

إستقالة وزيرة التعليم السويدى لضبطها “مخمورة”

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أحمدفشير 

قامت وزيرة التعليم العالى السويدية، عايدة الحاج على، بتقديم إستقالتها من الحكومة السويدية، وذلك بعد أن أوقفتها الشرطة السويدية، أثناء قيادتها للسيارة وهى مخمورة.

وقالت “عايدة” فى مؤتمر صحفى بالأمس السبت، أن الشرطة السويدية، اوقفتها مساء الخميس، فى مدينة مالمو، وقامت بإجرارء تحليلاً للدم، أثبت أن وجود كحول بنسبة 0.02%، وهذه نسبة محظورة وغير قانونية فى السويد.

وتواجه عايدة هادزيالتيش عقوبة بالسجن لمدة 6 أشهر، بسبب قيادتها للسيارة وهى مخمورة.

وأعربت “عايدة” عن حزنها الشديد لما حدث، معبرة أنها “غلطة عمرها”، حيث كان ذلك أثناء حوارها مع رئيس الوزراء السويدى، ستيفان لوفان، وقبل إعلان إستقالتها.

“عايدة الحاج على”، والتى تبلغ من العمر 29 عام، أول وزيرة مسلمة تتولى منصب وزير التعليم العالى بالسويد، وذلك منذ 3 أكتوبر 2014.

ولدت عايدة الحاج على أو عايدة هالدزيالتيش، فى بلدة فوتسا بالبوسنة والهرسك، فى 21 يناير 1987، وفى عام 1992 هربت هى وأهلها إلى السويد، اثناء الحرب بسبب التطهير العراقى، درست “عايدة” الحقوق فى جامعة لوند، وتخرجت وعملت بها، وأنضمت إلى صفوف الحزب الديمقراطى الإشتراكى، وتم إختيارها وزيرة للتعليم العالى عام 2014.

 

 

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.