الرئيسية / Uncategorized / اقتحام اليهود باحات الأقصى إحياءً لذكرى “خراب الهيكل”

اقتحام اليهود باحات الأقصى إحياءً لذكرى “خراب الهيكل”

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

بقلم/ عاصم رضا__دعت العديد من الجمعيات اليهودية وأكثر من عضو كنيست وشخصيات دينية المستوطنين اليهود إلى الخروج للاحتفال وتخليد ذكرى “خراب الهيكل” على حد زعمهم، الأمر الذى أدى إلى خروج الكثير من المستوطنين اليهود اليوم -الأحد- فى جماعات اقتحمت المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

هذا وقد ذكرت تقارير أعدتها بعض الصحف أن أكثر من تسعين مستوطنا يهوديا لبوا نداء الشخصيات الدينية الكبيرة، حيث ساحوا فى أرجاء المسجد الأقصى فى أربع مجموعات، وذلك تحت حماية قوات الاحتلال الصهيونى.

كما ذكرت التقارير أن قوات الشرطة نشرت تعزيزات أمنية على مداخل ومخارج مدينة القدس المحتلة، كما نشرت السلطات الإسرائيلية جنودها فى باحات المسجد الأقصى.

وقامت القوات بتفتيش الفلسطينين قبل دخولهم إلى محيط المسجد، حيث قامت بمنع البعض من الدخول، وذلك بناء على تلقى القوات أوامر بالتدقيق فى هوية الفلسطينيين المصلين والتأكد من أنهم لن يسببوا أى إزعاج للمستوطنين.

على أن يكون فى مقدمة المستوطنين اليهود شخصيات سياسية من بينهم “زئيف إلكن” -وزير شئون القدس الإسرائيلى- والعديد من أعضاء حزب الليكود والكثير من نواب الكنيست.

هذا وكانت القوات قد سهلت عملية دخول اليهود المستوطنين إلى باحات المسجد الأقصى عن طريق تامين الأوضاع لهم، فى مقابل التضييق على المسلمين المصلين.

ويذكر أن ذكرى “خراب الهيكل” هي يوم صيام وحداد على تدمير هيكل سليمان المقدس على حسب زعمهم.

-إقرأ أيضا-

مقبرة “مأمن الله” :الكيان الصهيوني حارب رُفاة “الصحابة”

ذكرى ميلاد “جمعة الشوان”.. قاهر “الموساد” الإسرائيلى

 

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.