الرئيسية / Uncategorized / خطيب الأقصى: يتحدث عن الاعتداءات الاسرائيليه على المقدسات الاسلاميه بالقدس

خطيب الأقصى: يتحدث عن الاعتداءات الاسرائيليه على المقدسات الاسلاميه بالقدس

كتب/ عبدالله شنب

تحدث فضيلة الشيخ “عكرمه صبرى” رئيس هيئة المقدسات الاسلاميه بالقدس وخطيب وامام المسجد الأقصى عن الاعتداءات الاسرائيله على المقدسات الاسلاميه بالقدس وذلك خلال مكالمه هاتفيه مع الاعلامى “تامر أمين” فى برنامج الحياه اليوم المذاع على قناة الحياه قائلا ” انشغال العرب والمسلمين عن القدس بسبب مشاكلهم الداخليه والصراعات الدمويه ساعد ذلك الاحتلال الاسرائيلى فى تنفيذ مخططاته الاستعماريه العنصريه بشكل مباشر أو غير مباشر , وبالتالى يجب  على العرب والمسلمين أن ينتبهوا للقدس رغم مشاكلهم لأن هذا لا يعفيهم من المسئوليه , مشيرا الى أن هناك مخطط مبرمج من الدول الكبرى تفتعل الأحداث فى العالم العربى من أجل أن تهيأ للاحتلال الاسرائيلى تنفيذ مخططاته العدوانيه بحق مدينة القدس لتهويدها وبحق الأقصى للانقضاض عليه .

وأضاف بأن هناك مخططات للانقضاض على المسجد الأقصى فقد زادت فى الفتره الأخيره قضية الاقتحامات المتكرره وهذا أمر لايتعلق بالمقتحمين اليهود فقط الأمر يتعلق بالحكومه الاسرائيليه برئاسة المدعوا “نتنياهو”لأن هناك قرار رسمى من الحكومه باقتحامات المسجد الأقصى المبارك هذه الاقتحامات مرتبطه ارتباط مباشر بديوان رئاسة الوزراء الاسرائيلى , لذلك يجب على العرب أن يتحركوا فلماذا لا يجتمع العرب على موقف واحد من أجل ردع الاحتلال الاسرائيلى عن مخططاته بشأن القدس والأقصى .

مضيفا الى أن الاحتلال يريد السيطره على المسجد الأقصى كمرحله أولى لأنه قد أحكم سيطرته فعليا على الأبواب الخارجيه للأقصى المبارك وأخذ يتحكم فى الدخول والخروج حتى يتحكم فى مواد البناء والترميم والصيانه مرافق المسجد الأقصى فهذه خطوه عدوانيه مقدمه من أجل بسط السيطره الاسرائليه على الأقصى مشيرا الى أن هناك عدة تصريحات من مسؤولين اسرائيلين يطالبون الاعلان عن بسط السياده الكامله على الأقصى ورفع يد الأوقاف الاسلاميه عنها , ورفع الوصايا الأردنية أيضا.

 

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن moustafa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.