الرئيسية / اخبار عاجلة / للمرة الثانية علي التوالي مصادرة جريدة البوابة ..تعرف علي السبب وماذا عن موقف النقابة ؟
العدد الذي تم مصادرته من جربدة البوابة
العدد الذي تم مصادرته من جربدة البوابة

للمرة الثانية علي التوالي مصادرة جريدة البوابة ..تعرف علي السبب وماذا عن موقف النقابة ؟

شهدت محافظتي الإسكندرية وطنطا تفجيرين أدي لمقتل أكثر من 40 شخصًا وإصابة أكثر من 120 ، وسرعان ما قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعلان حالة الطوارئ في البلاد لمدة ثلاثة أشهر بعد اجتماعه بمجلس الدفاع الوطني .

انتقد البعض تفعيل قانون الطوارئ من جديد معتبرين ذلك بتقييد للحريات لما يعطيه هذا القانون من صلاحيات لقوات الأمن بالقبض علي المشتبه بهم، دون إذن قضائي، خاصةً أن هذا القانون كان من أهم الأسباب التي أدت إلي اندلاع ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011 .

قانون الطوارئ يعطي المختصين الحق في مراقبة نقل الرسائل بكافة أنواعها، ليس نقل الرسائل فحسب بل ومراقبة ما تنقله كافة وسائل الإعلام المرئية والمقروءة .

(يمكنك الإطلاع علي ما تريد معرفته عن حالة الطوارئ من هنا ماقبل وبعد فرض السيسي لحالة الطوارئ )

تناقلت وسائل الإعلام الأحداث والتفجيرات بطرق مختلفة فهناك إعلامي يري أن السبب الرئيسي هو تقصير الأجهزة الأمنية ، وإعلامي يري أن تجديد الخطاب الديني وشيخ الأزهر يتحمل جزء كبير من المسؤلية ! ، وصحيفة تري أن ذلك شئ طبيعي اعتاد عليه الشعب ولا بد من تكاتف الشعب بكافة أنواعه مع الرئيس السيسي ومع أجهزة الدولة ، وذاك يري أن جماعة الإخوان هم السبب ، وعلي كل الأحوال اختلفت الأراء حول قضية واحدة .

أما عن موقف جريدة البوابة نيوز 

نشرت جريدة البوابة نيوز في عددها الصادر الإثنين الماضي ، مقالًا لرئيس تحريرها عبد الرحيم علي بعنوان “ حاسبوه قبل أن تحاسبوا” ويقصد بذلك وزير الداخلية ويطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي بإقالة وزير الداخلية ويحملها مسؤلية التقصير الأمني والذي كان السبب في تفجير الكنيستين كما جاء في النص .

العدد الذي تم مصادرته من جربدة البوابة
العدد الذي تم مصادرته من جربدة البوابة

قامت السلطات المختصة بمصادرة جريدة البوابة بعد هذا العنوان ، ولاقت المصادرة عددًا من الإنتقادات خاصةً أن قانون الطوارئ لم يتم تنفيذه تبعًا للمادة 154 من الدستور التي تنص علي ” يحق لرئيس الجمهورية إعلان حالة الطوارئ في البلاد بعد مشاورة مجلس الوزراء في الأمر، ثم يعرض الإعلان على مجلس النواب خلال السبعة أيام التالية، ليعطي القرار النهائي بشأنه، حيث لابد من موافقة أغلبية أعضاء المجلس على إعلان الطوارئ لمدة محددة لاتتجاوز الثلاثة أشهر من تاريخ إعلانه ” .

  • صمت كامل وإدانات من أعضاء نقابة الصحفيين . 

 لم يعلق نقيب الصحفيين الجديد عبد المحسن سلامة  علي مصادرة عدد البوابة نيوز ،ولم يصدر بيانًا من النقابة إلا من أربعة أعضاء وهم كالتالي : جمال عبد الرحيم ومحمود كامل وعمرو بدر ومحمد سعد عبد الحفيظ ، فيما أكد الأعضاء الأربعة في التوقيع علي البيان أن هذا الموقف مخالف للدستور وقمع لحرية الصحافة من جديد وذلك علي حد وصفهم . 

اعتبر الكثيير من الصحفيين فشل عبد المحسن سلامة  نقيب الصحفيين في أول اختبار حقيقي له حيث لم يتم اصدار أي بيانات إدانة لما حدث معتبرين ذلك بالموقف المخذل للنقابة .

تصحيح الأوضاع ومصادرة عدد الغد لجريدة البوابة ! 

أكدت مصادر صحفية اليوم الثلاثاء أنه سوف تتم مصادرة عدد الغد لجريدة البوابة نيوز بسبب مانشيت ينتقد ويحمل الأجهزة الأمنية السبب في التفجيرين معتبرين أن ما حدث بسبب تقصير أمني فادح وذلك حسب ماجاء في العدد ، وجاء المانشيت كالتي “ حوادث التفجير الأخيرة ورائها تقصير أمني فادح  ” .

العدد الثاني الذي تمت مصادره لجريدة البوابة نيوز
العدد الثاني الذي تمت مصادره لجريدة البوابة نيوز

وبعد مصادرة العدد الثاني علي التوالي  لجريدة البوابة – شاركنا الرأي – ماذا سيكون موقف نقيب الصحفيين وأعضاء النقابة من ذلك ؟ 

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد ناجي

صحفي متخصص بالشأن السياسي والرياضي وأعمل كمصور صحفي وجرافكيس ومونتير وويب ديزاينر وفي مجال التسويق الإلكتروني ورئيس مجلس ( إدارة - تحرير ) موقع المبدأ . [email protected] 01114786442

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.