الرئيسية / اخر اخبار الازهر الشريف اليوم / ‘حسام شاكر’ عن الهجمات على “الأزهر”: زمار الحى لا يطرب
حسام شاكر- المنسق الإعلامى لجامعة الأزهر

‘حسام شاكر’ عن الهجمات على “الأزهر”: زمار الحى لا يطرب

 أحمدفشير
فى ظل الهجمات العديدة والانتقادات المختلفة التى يلاقيها الأزهر الشريف بصدر رحم، أوضح الدكتور حسام شاكر، المنسق الإعلامى لجامعة الأزهر، أنه عندما تتحدث عن تاريخ الأزهر ومواقف شيوخه تنبهر بعظمته وحينما تأتي لحاضره تأسف لما ينكره الناس لفضله فكأن الأزهر الذي تعلم فيه قادة العالم قد صار في يوم وليلة مرتعا للإرهابيين وموضعا للمتطرفين إنه الأمر الذي يستدعي الاسئناس بقول صلاح جاهين “وعجبي”.

واستعرض شاكر، الإهتمام الشديد والإحترام الذى يقدم للأزهر وشيخه وعلمائه من قبل الرؤساء، قائلاً: ” فمن ينظر للرؤساء الذين ينحنون تقديرًا للأزهر، فيكسرون البروتوكولات ويقدمون الأطعمة بأيديهم لشيخه يعرف قدر ومكانة الأزهر لكن قل ماتشاء “فزمار الحي لايطرب وإن أطرب أغلق الإعلام مسامعه وأغمض أعينه حتى لايراه”.

وتابع: “وإني الآن أهمس في أذنك علك تدرك تلك القيمة العلمية لرجال الأزهر التي أهملناها فرغم مطالبات الكثير من المفتيين، وما أكثرهم، باقتصار الأزهر على الكليات الشرعية أو بغلقه، فكأنه محل مقلق للراحة، إلا أنهم لم يكلفوا أنفسهم بالحديث عن علمائه”

واستدعى، مثلاً واحدًا لأحد علماء الأزهر الشريف وهو العالم الرياضي الموسوعي الدكتور عبدالشافي فهمي عبادة أستاذ الرياضيات بكلية العلوم، الذى حصل على تكريم من ثلاث رؤساء وجوائز عديدة.

وأضاف عن الدكتور عبادة، قائلاً: ” إني أحدثك الآن عن عالم أزهري قد يصاب بالمرض إذا لم يُقدم بحثا علميا جديدا كل عام ففي العام الذي تخرج فيه في الستينيات بكلية العلوم بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى كرمه الرئيس جمال عبدالناصر في عيد العلم واستمر في التميز العلمي حتى حصل على جائزة الدولة فى الإبداع العلمى في 2005 ثم كرمه الرئيس مبارك في العام التالي 2006م لحصوله على جائزة الدولة التقديرية في العلوم الأساسية وكرمته بعد عامين وزارة التعليم العالي ودار سفير للنشر بجائزة التميز في الإنتاج العلمي ، إلى أن أتى عام 2011م فكرمته مؤسسة مصر الخير في جائزتها للبحوث الأكثر مرجعية ثم كرمته أكاديمية البحث العلمي بجائزة النيل في العلوم الأساسية في 2013م وبعدها كرمه الرئيس عبدالفتاح السيسي بوسام العلوم والفنون من الطبقة الأولي في 2014م، حيث تخطى “عبادة” الـ٦٠ عاما، وأختير عضوا بجمعية الرياضيات الأمريكية، وبمعهد الفيزياء البريطاني ، وبالمركز الدولي للطبيعة النظرية بإيطاليا ، وبأكاديمية نيويورك للعلوم ، وباللجنة القومية للاتحاد الدولي والأفريقي للرياضيات.

واستنكر، تجاهل الإعلام لعلماء الأزهر واقتصارهم على مهاجمته فقط، متعجبًا: “بالله عليكم كم واحد منا يعرفه وكم إعلامي تحدث عنه لكنه لوكان إرهابيا لزلزت الشاشة بيوتنا وفجرت مسامعنا بإغلاق الأزهر”.

للمزيد:

“الأزهر” يدين تفجير كنيسة مارجرجس بطنطا مؤكداً تضامنه مع الكنيسة ضد الإرهاب

أستاذ بالإعلام: الأزهر عزيز في كل الدنيا إلا في بلده

 

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن أحمد فشير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.