الرئيسية / أخر أخبار مصر اليوم / بابا الفاتيكان :لابد من رفض البربرية التي تدعو إلى العنف

بابا الفاتيكان :لابد من رفض البربرية التي تدعو إلى العنف

السيد خالد

افتتح بابا الفاتيكان خطابه قائلاً ” لا سلام بدون تعليم الشباب واحترام الآخرين والانفتاح على الحوار البناء ، ولا يكون ذلك إلا بتعلم الحوار المتبادل واحترام الحريات وعلى وجه مخصوص الحريات الدينية ”

وأشار فرانسيس إلى أنه لابد من اعتماد استراتيجية كاملة لتحويل التنافسية إلى تعاون مع احترام الآخرين .

وأضاف بابا الفاتيكان ” لابد من رفض البربرية والتي تدعو إلى العنف ولابد من تغيير الهواء الملوث بالكراهية والعداوة واحترام المعتقدات الدينية ،وأن البشرية لايمكن أن ترفض السلام دون الاعتراف بفضل الله في ذلك ”

وتابع فرانسيس ” شمس الدين أشرقت على أرض مصر ، ومصر امتزجت بالحضارات المختلفة دون كراهية ” وأكمل ” لابد للأديان أن تزدهر من جديد ولابد أن نتعلم كيف نبني الحضارة الإنسانية ”

واسترسل ” لابد أن نكرر رفضنا الواضح لأي شكل من أشكال العنف والكراهية التي ترتكب باسم الدين و اسم الله ”

وأشار بابا الفاتيكان ” الدين لا يدعو على الشر بدل يدعو الي السلام والتصالح ” وأكد “لابد أن نطلب من الله السلام وأن نصل إلى التعاون والصداقه ”

وتابع فرانسيس “أن طريق الأحسان مفتوح أمام كل البشر اليوم لابد أن نكون صانعي سلام وأننا الآن في حاجة ماسة إلي السلام نحن لابد أن نكون داعيين للسلام لا لنشر العداء ”

واختتم البابا فرانسيس كلمتة ” لابد من الوقاية من النزاعات والدعوة الي السلام والتعاون على إنهاء حالات الفقر التى يستخدمها من يريد الفساد وعدم وجود سلام ،ولابد من مقاومة أنتشار الأسلحه ، نحن في هذا الالتزام مسؤلين عن السلام كل منا في مجاله لنشر السلام وأن نحقق الأخوة والسلام ” .

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن الشيماء أحمد

أتلقى تعليمي الجامعي بقسم الإذاعة والتلفزيون؛ إعلام الأزهر .. صحفية متخصصة في الشأن المصري .. أكتب لأني أؤمن بقوة الكلمات وقدرتها على ايصال المشاعر والتعبير عن الذات، أحيانًا أكتب بشغفٍ بالغ وأحيانًا ببؤس شديد، لكن الثابت الوحيد أني لأزال أؤمنُ بقوة الكلمات.. أتمنى لكم قراءةٌ ممتعة ^^ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.