الرئيسية / اخبار العالم / ‘إردوغان’ يصف القرار الأمريكي الصادر بحق 12 من مرافقيه الأمنين “بالغير مقبول” .. والخارجية الأمريكية ترد

‘إردوغان’ يصف القرار الأمريكي الصادر بحق 12 من مرافقيه الأمنين “بالغير مقبول” .. والخارجية الأمريكية ترد

الشيماء أحمد :- وصف الرئيس التركي رجب طيب إردوغان القرار الصادر عن القضاء الأمريكي باعتقال 12 من أفراد حراسته الخاصة ،المتهمين بالاعتداء على متظاهرين “بالغير مقبول ” .

وقال إردوغان في خطاب ألقاه في العاصمة التركية أنقرة “سنقاتل هذا القرار الغير مقيول سياسيًا وقضائيًا ، فماذا كنتم تنتظرون من حراسي أن يفعلوا عندما كانت مجموعات إرهابية تتظاهر على بعد 50 مترًا منى ،في حين أن الشرطة الأمريكية لم تقم بفعل شئ “.

وأضاف الرئيس التركي ” أصطحب حراسي معي لحمايتي فماذا عساهم يفعلون إذا تعرضت للخطر ،فهل سيقوم هانس وجورج بالدفاع عني ” أسماء يستعين بها إردوغان في حديثه عن أوربا.

وأكمل إردوغان حديثه مستنكرًا الأمر برمته “لقد اعتقلوا اثنين من أبنائنا هل يعقل ذلك؟ وأصدروا 12 أمر اعتقال بحق حراسي، أي نوع من التشريع هذا؟ أي نوع من القانون هذا ؟”.

ومن جانبه قال المتحدث باسم وزير الخارجية الأمريكي : إن تلك المذاكرات ماهي إلا رسالة بأن الولايات المتحدة لايمكن أن تقبل قيام أمن خاص بالاعتداء على مواطنيها باستخدام الترهيب والعنف الأمر الذي يقف عائقًا أمام حرية التعبير والتعبير السياسي الشرعي .

وأكد على أن الوزاة ستتابع العمل مع الشرطة والسلطات المختصة في القضية ،وستنظر ما إذا كان الأمر يحتاج إلى اجراءات إضافية أم لا .

ويأتي ذلك على خلفية العراك الجسدي الذي وقع بين محتجين على السياسات التركية وأفراد أمن أتراك أمام مقر إقامة السفير التركي في واشنطن ، أثناء زيارة إردوغان للعاصمة الأمريكية في 16 مايو الماضي ،الأمر الذي أسفر عن إصابة 9 محتجين .

 

 

 

 

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن الشيماء أحمد

أتلقى تعليمي الجامعي بقسم الإذاعة والتلفزيون؛ إعلام الأزهر .. صحفية متخصصة في الشأن المصري .. أكتب لأني أؤمن بقوة الكلمات وقدرتها على ايصال المشاعر والتعبير عن الذات، أحيانًا أكتب بشغفٍ بالغ وأحيانًا ببؤس شديد، لكن الثابت الوحيد أني لأزال أؤمنُ بقوة الكلمات.. أتمنى لكم قراءةٌ ممتعة ^^ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.