الرئيسية / اخبار العالم / القضاء التركي يعلن سجن صحفي كفيف بتهمة الانتماء لحركة الخدمة

القضاء التركي يعلن سجن صحفي كفيف بتهمة الانتماء لحركة الخدمة

سحر مصطفى

أعلن القضاء التركي عن سجن الصحفي الشاب الكفيف جونايت أرات من سكان مدينة أضنة جنوب تركيا، بتهمة الانتماء لحركة الخدمة، لمدة 8 سنوات و10 أشهر و15 يوما.

نشر أقارب الصحفي الشاب الكفيف جونايت أرات على حسابه الشخصي على تويتر (موقع التواصل الاجتماعي)، تغريدة في ساعات متأخرة من مساء يوم الأحد، أنه سلم نفسه إلى قسم الشرطة التابع له بعد إعلان المحكمة حكم السجن وتأكيده في حقه.

قال المقربون منه في التغريد، إن السيد جونايت قدم لكم على حسابه الشخصي أمانة، يذكر فيها أنه يحب الأستاذ فتح الله غولن وحركة الخدمة، ولا يعتقد أنهم قد يصدر منهم أي أذى للبلاد، وأنه ليس نادمًا على أي تغريدة أو كتابات له، كما أنه أودع فى السجن كغيره من آلاف المظلومين، وبالإضافة إلى قوله لا تحنوا رؤوسكم للظلمة وأنا أيضًا لن أحني رأسي للظلم مهما كان، فأقصى ما يمكنهم فعله، هو اعتقالكم وإرسالكم إلى السجون، وأنه سيبقى في السجن لفترة طويلة، لا يحزن على حاله ولكنه يحزن على حال بلاده، فالجمهورية التركية لا تخاف من كتابات صحفي كفيف، وإنما يخاف المجرمون، كما طلب من أصدقائه ألا ينسوه خلال مدة سجنه الطويلة، وأن يدعوا له، “أحبكم جميعًا..في أمان الله”.

وتعرض جونايت للإهانة والسب والصفع على يد اثنين من رجال الشرطة عند ترحيله إلى السجن، وهم يقولون له : ” أنت مسؤول عن موت 249 شخصًا… أنت قاتل…” ، وذلك كما نشر على حسابه فى تغريدة جديدة.

وأعتقل أرات في حزيران 2016 الماضي بتهمة كتابة تغريدة لإهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهذا قد نفاه الصحفي الكفيف، بالإضافة إلى قوله إن التغريدات كانت مجرد انتقادات لممارسات الرئيس التركي ضد أفراد الحركة.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.