الرئيسية / اخبار الشرق الاوسط / مرصد الأزهر يوجه تحذيرًا شديد اللهجة لقوات الاحتلال الصهيوني

مرصد الأزهر يوجه تحذيرًا شديد اللهجة لقوات الاحتلال الصهيوني

كتب ــ عاصم رضا

أصدر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف بيانًا اليوم -الخميس- أدان فيه قوات الاحتلال الصهيوني والإجراءات التي وصفها بالتعسفية، بشأن إغلاق المسجد الأقصى في وجه المصلين في بادئ الأمر، ثم وضع بوابات أمنية وكاميرات مراقبة، وتعزيز التواجد قرب المسجد الأقصى والهيمنة الكاملة عليه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني.

وحذر المرصد من خطورة تلك الممارسات الإرهابية والعنصرية، ذاكرًا أنها تتعارض مع القيم والأعراف الإنسانية، وتقوض من عملية الوصول إلى حل سلمي وتحقيق السلام المشترك، فضلًا عن تقييد حرية ممارسة الشعائر الدينية، وانتهاك الأماكن المقدسة.

وندد مرصد الأزهر بالصمت المطبق الذي تظهره كافة الهيئات الدولية تجاه القرارات التعسفية الإسرائيلية، داعيًا تلك الهيئات إلى النظر في أمر القضية الفلسطينية والبحث عن حلول لوقف تلك الأعمال التخريبية التي تقوم بها قوات الاحتلال في المنطقة.

وطالب المرصدُ قواتِ الاحتلال الصهيوني بالكف عن استفزاز مشاعر المسلمين وإلغاء الإجراءات الأخيرة، التي تطمس المساعي الدولية والإقليمية لإحياء عملية السلام، مشيرًا إلى أن الإجراءات التي اتخذتها قواتُ الاحتلال لا تختلف بأي حال من الأحوال عن أشكال التطرف التي تشهدها مناطق أخرى من العالم.

وأشار المرصد في بيانه إلى أن قوات الاحتلال لا تدرك خطورة تداعيات مثل تلك الإجراءات؛ التي وصفها المرصد بالهمجية، والتي تتنافى مع كافة توجهات الهيئات الدولية التي تنادي بالسلمية وتبذل كل ما تدخر من أجل إحياء عملية السلام في المنطقة.

وأوضح مرصد الأزهر في بيانه أن الكيان الصهيوني يسعى إلى تغيير الطبيعة الإسلامية والعربية للقدس المحتلة، وتحويل المنطقة بأسرها إلى طابع إسرائيلي زائف بعد تلك القرارات التعسفية، في محاولات لطمس معالم الحضارة الإسلامية وفرض الوجود اليهودي واستنزاف الفلسطينيين.

وناشد المرصد كافة الجهات والهيئات الدولية التي تسعى إلى نشر السلام في المنطقة للتدخل وتحمل مسئولياتها تجاه الشعب الفلسطيني، والوقوف ضد قرارات الكيان الصهيوني التي تنتهك القوانين الدولية، والحفاظ على مقدسات المسلمين في القدس الشريف.

ولفت البيان إلى أن المسجد الأقصى ليس قضية الفلسطينيين فحسب، بل هو قضية أمة بأسرها ترفض التطرف والعنف والإرهاب، أمة لا تسمح لأحد بأن يهين مشاعرها أو مقدساتها الدينية.

موضوعات متعلقة

المقدسيون يواصلون اليوم السادس على التوالي رفضهم دخول المسجد عبر البوابات اﻷلكترونية

قوات الاحتلال الصهيوني تعتدي على المصلّين في القدس عقب صلاة الظهر

اشتباكات بين الفلسطينين والشرطة اﻹسرائيلية قرب المسجد اﻷقصى

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن عاصم رضا

طالبُ علمٍ، وصحفيٌ مهتم بالأخبار العالمية، أتخذُ من قراءةِ الأخبارِ وإذاعتِها هواية، ولعل أكثر ما دفعني إلى الكتابة حاجتي إلى معاتبة نفسي باستمرار والتعبير عما يصول ويجول داخلي...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.