الرئيسية / اخبار العالم / قطب صناعة الأدوية مارتن شكريلى أكثر شخصية مكروهة في أمريكا

قطب صناعة الأدوية مارتن شكريلى أكثر شخصية مكروهة في أمريكا

كتب ــ ندى عبدالغني

خضع قطب صناعة الأدوية “مارتن شكريلى” للمحاكمة فى العديد من التهم، التى نسبت إليه، والتى تشمل 3 جرائم احتيال فى مجال الأوراق المالية، وأيضا تهم تمس شركته “تورينغ” التى كان يرأسها، حتى لقب بأنه أكثر رجل مكروه فى العالم، وذلك عندما قام برفع سعر أدوية يستخدمها العديد من مرضى نقص المناعة “الإيدز”.

صرح أحد المستثمرين أن “شكريلى” مصاب بمرض التوحد، والذى أثر عليه فى حياته، حيث أنه كان يعبر عن غضبه الشديد على مواقع التواصل الاجتماعي، حتى وجد نفسه محظورًا من استخدام تويتر، بعد حادثة تحرش بصحفية، كما أنه هاجم الصفحيين فى استراحة الغداء، ووصفهم بالأعداء وأنهم يحاولون تحميله مسئولية أخطاء الرأسمالية، مما دفع القاضى لإصدار قرار بإلغاء التغطية الصحفية.

الغريب فى هذه القضية، استدعاء المحكمة لشخص أخر للمثول أمام القاضى فى هذه القضية يدعى أيضا “مارتن شكريلى” يوم الجمعة، مما أصاب أحد المحامين بالدهشة والسخرية من هذه الصدفة، وقال “مارتن شكريلى” الرجل الأخر فى هذه القضية، المتهم بغسيل الأموال إنه ليس بحاجة إلى هذا النوع من الصيت، فى إشارة إلى التهم الموجهة إلى قطب صناعة الأدوية.

ومن جانبه، أعرب “قطب صناعة الأدوية” عن سعادته من المحاكمة، حيث برأته هيئة المحلفين فى مدينة نيويورك من خمس جرائم بعد خمسة أيام من المداولات، واصفًا ما حدث بأنها محاولة “اضطهاد أسطورية”.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن عاصم رضا

طالبُ علمٍ، وصحفيٌ مهتم بالأخبار العالمية، أتخذُ من قراءةِ الأخبارِ وإذاعتِها هواية، ولعل أكثر ما دفعني إلى الكتابة حاجتي إلى معاتبة نفسي باستمرار والتعبير عما يصول ويجول داخلي...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.