الرئيسية / اخبار العالم / “مستشار الأمن الأمريكي السابق” تلقي أموالًا سرية من أجل تشويه سمعة غولن

“مستشار الأمن الأمريكي السابق” تلقي أموالًا سرية من أجل تشويه سمعة غولن

سحر مصطفى

تلقي مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، مايكل فلين، أموالًا سرية من الحكومة التركية لتجهيز حملة، من أجل تشويه سمعة الداعية التركي فتح الله غولن والضغط عليه، المتهم بأنه وراء محاولة الانقلاب الفاشلة التى شهدتها تركيا في يوليو العام الماضي، وحصلت شركة مجموعة فلين على 530 ألف دولار، من أجل هذه العملية، وفقًا لما بينته تقارير صحفية.

وأوضحت الصحيفة، أن المحقق الخاص روبرت مولر، الذي عينته وزارة العدل الأمريكية للتحقيق في قضية التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، طلب ملفات خاصة من البيت الأبيض، عن مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأضافت الصحيفة، أن الخطوة الأولى المتعلقة بالتحقيقات المعروفة حتى الآن، أن المحقق مولر أجرى تحقيقات واستجوابات غير رسمية، بالإضافة إلى أنه طلب ملفات خاصة بمستشار الأمن القومي السابق من البيت الأبيض.

شاهد المزيد من:

أخبار تركيا

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.