الرئيسية / اخبار الشرق الاوسط / موريتانيا تُجيز التعديلات الدستورية وتختار إلغاء مجلس الشيوخ وتغيير العلم

موريتانيا تُجيز التعديلات الدستورية وتختار إلغاء مجلس الشيوخ وتغيير العلم

كتب ــ عاصم رضا

صرحت اللجنة المستقلة للانتخابات الموريتانية، عن أن أغلب الناخبين الموريتانيين صوتوا بالموافقة على التعديلات الدستورية التي اقترحتها كلٌ من الأغلبية الحاكمة بالحوار المشترك مع بعض الجهات المعارضة، حيث وافق حوالي 85.61% من الناخبين الموريتانيين على إجراء التعديلات الدستورية.

وذكرت وكالة الصحافة المشتركة أن نسبة الإقبال على الاستفتاء الخاص بالتعديلات الدستورية بلغت نحو 53%، حيث تضمنت تلك التعديلات؛ إلغاء مجلس الشيوخ واستبداله بمجالس محلية، بالإضافة إلى دمج بعض المؤسسات الدستورية في هيئة واحدة، وتغيير العلم الوطني.

جاءت تلك التعديلات استجابة لاقتراح الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، الذي اقترح بتعديلات دستورية تتضمن إلغاء مجلس الشيوخ وتغيير العلم الوطني بإضافة خطوط حمراء أعلى وأسفل العلم، إشارةً إلى الشهداء الذين ضحوا بحيواتهم من أجل استقلال بلادهم عن فرنسا عام 1960.

ومن جانبها، نظمت عدة أحزاب معارضة حملة لمقاطعة الاستفتاء، وعلى رأسها محمد جميل منصور، ممثل ائتلاف المعارضة، الذي أشار إلى أن الرئيس الموريتاني يسعى إلى إحداث هذه التغييرات منذ توليه مقاليد الحكم عام 2008، طمعًا في إعادة انتخابه رئيسا للمرة الثالثة لمدة خمس سنوات، فيما وصف الرئيس الموريتاني هذه الأحاديث بالكاذبة.

 

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن عاصم رضا

طالبُ علمٍ، وصحفيٌ مهتم بالأخبار العالمية، أتخذُ من قراءةِ الأخبارِ وإذاعتِها هواية، ولعل أكثر ما دفعني إلى الكتابة حاجتي إلى معاتبة نفسي باستمرار والتعبير عما يصول ويجول داخلي...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.