الرئيسية / اخبار عاجلة / “رئيس تحرير 90 دقيقة لمتدربي صوت الأزهر”: يجب استثمار الإعلام لاسترداد حقوق الضعفاء

“رئيس تحرير 90 دقيقة لمتدربي صوت الأزهر”: يجب استثمار الإعلام لاسترداد حقوق الضعفاء

المبدأ

 رئيس تحرير برنامج ٩٠ دقيقة بمركز تدريب صوت الأزهر: القصص الإنسانية تميز الصحفيين و الإعلاميين في (الصناعة) وهناك أسباب كثيرة تُضعف التقارير التليفزيونية

أكد الكاتب الصحفي، سامي عبدالراضي، رئيس تحرير برنامج ٩٠ دقيقة مع معتز الدمرداش، ومدير تحرير جريدة الوطن، ضرورة تحري الدقة في كتابة الأخبار؛ خاصة التي تتعلق بحياة الأشخاص، مشيرا إلى ضرورة التأكد من نشر حالات الوفاة بعد الرجوع إلى المصادر الموثوقة والمحاضر الرسمية بسجلات الشرطة والنيابة ووزارة الصحة.

وركز عبدالراضي في محاضرته بمركز تدريب صوت الأزهر على كيفية كتابة الأخبار والتقارير الصحفية؛ مبيبنا الفرق بينها وبين التقارير التليفزيونية.

وأوضح عبدالراضي الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التقارير؛ كافتقادها للصور والفيديوهات واللقطات الحية، مشددا على ضرورة الاستفادة من القصص الإنسانية التي تميز الإعلامي في صناعة برنامجه.

وشرح عبدالراضي كيفية عمل التقارير والمناظرات التليفزيونية ومقومات عمل المذيع من شكل ومضمون واحترام للمشاهد، كما شدد على ضرورة استثمار سلطة الإعلام في نصرة الضعفاء والحصول على حقوقهم.

يذكر أن مركز تدريب صحيفة صوت الأزهر- الناطقة باسم الأزهر الشريف- بدأ هذا الأسبوع بالمشاركة مع كلية اللغة العربية في عقد دورات تدريبية في فنون الإعلام كمنح مدعمة لجميع الطلاب والباحثين تشمل (الكتابة الصحفية والتقديم الإذاعي والتليفزيوني والإخراج الصحفي والإخراج التليفزيوني والمونتاج والتصحيح اللغوي وكيفية التعامل مع وسائل الإعلام).

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن عاصم رضا

طالبُ علمٍ، وصحفيٌ مهتم بالأخبار العالمية، أتخذُ من قراءةِ الأخبارِ وإذاعتِها هواية، ولعل أكثر ما دفعني إلى الكتابة حاجتي إلى معاتبة نفسي باستمرار والتعبير عما يصول ويجول داخلي...

تعليق واحد

  1. الدورة ممتعه وجميله لكن كنا نتمني انه يكون فيه تدريب عملي علي الأجهزه وخصوصا في الإخراج التلفزيوني ونتمني كمان اكتر من محاضره في الإعداد والتقديم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.