الرئيسية / اخبار العالم / القضاء الإسباني يعلن عدم ترحيل صحفي إلى تركيا بطلب منها

القضاء الإسباني يعلن عدم ترحيل صحفي إلى تركيا بطلب منها

سحر مصطفى – أعلن القضاء الإسباني أن الصحفي التركي-السويدي، حمزة يالتشن، لن يذهب إلى تركيا بطلب منها، وجاء ذلك بعد أن أُفرج عنه يوم الخميس الماضي، ويمثل هذا ضربة قوية لتركيا.

وأحدث توقيف يالتشن في العاصمة الإسبانية مدريد في الـ3 من أغسطس، بطلب من أنقرة، موجة إدانات من قبل منظمات حقوقية، وفقًا لوكالة فرانس برس.

واتهمت أنقرة الصحفي المفرج عنه يالتشن، بالتواصل مع جماعة إرهابية، بالإضافة لإهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وذكر المتحدث باسم الحكومة الإسبانية، إينيغو مينديز دي فيغو، أمس الجمعة، أن الحكومة قررت عدم ترحيل يالتشن، موضحًا أنه فى حالة منح الشخص المعني صفة لاجئ يمنع ترحيله، وفقًا لقانون التسليم والاتفاقية الخاصة بوضع اللاجئين.

وأشار دي فيغو إلى أن السلطات السويدية منحت يالتشن حق اللجوء مرتين وهو يحمل صفة لاجئ حتى حصل على الجنسية السويدية في عام 2016.

ويذكر أنه تم الإفراج عن يالتشن في إطار تزايد القلق فيما يتعلق بحرية الصحافة في تركيا، حيث يحتجز عشرات الصحفيين ويتم التضييق على مراسلين أجانب في حملة تجهزها السلطات بموجب قانون الطوارئ، الذي فُرض عقب محاولة الانقلاب العام الماضي.

وتحتل تركيا المرتبة 155 على لائحة تضم 180 بلدًا، طبقًا لتصنيف عام 2017 لحرية الصحافة الذي تجهزه منظمة مراسلون بلا حدود، وتأتي بعد بيلاروس وجمهورية الكونغو الديموقراطية، حيث تراجعت أربع مراتب منذ صدور تصنيف 2016، وفقًا لما بينته الوكالة الفرنسية.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عثمان

صحفي متخصص في السياسة الخارجية، طالب في كلية الإعلام جامعة الأزهر قسم الإذاعة والتلفزيون، motion graphics designer، ومترجم. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.