الرئيسية / اخبار عاجلة / التأمين الصحي الشامل قارب نجاة للفقراء ( تحقيق)

التأمين الصحي الشامل قارب نجاة للفقراء ( تحقيق)

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تحقيق:- : ندى عبدالغنى- نورا أشرف – نورهان رأفت                                     

قارب نجاة                       

عبدالحميد أباظة: القانون الجديد هيجل نقص الأدوية، لكن الأسعار زى ماهية

أباظة: 72% من الإنفاق الصحي من جيوب المرضى

أم أحمد: عملت المستحيل علشان ابني يدخل العمليات انهاردة في التأمين الصحي

مخلوف : قانون التأمين الصحي مازال حائرا…وهو إعادة لهيكلة المنظومة وليس مجرد قانون.

تتعالى صرخات الفقراء كل يوم لسوء الرعاية الصحية بمستشفيات التأمين الصحي …. إحباط غالب على شعورهم ..آمال تتحطم من الإنتظار والروتين الذى أوقف حياتهم نداءا لقارب نجاة ينقذهم من الآلام المتزايدة يوماُ بعد يوم، فهل يحمل القانون الجديد حلًا لهم أم سيكون بداية لخصخصة المستشفيات؟..متى سينتهي صراخ المرضى الفقراء؟… متى يتم كسر روتين الإجراءات المملة؟.. كيف يتم تمويل مشروع قانون التأمين الصحي الشامل؟.. هل ستتحمل ميزانية الدولة هذا الضغط المتزايد في ظل الظروف العصيبة؟.. وما هي أهم بنود القانون الجديد؟.

القانون الجديد يدق أبواب البرلمان                                    

صرح د. عبدالحميد أباظة رئيس لجنة إعداد مشروع التأمين الصحي الشامل، ومساعد وزير الصحة، ورئيس الإدارة المركزية للاتصال السياسي بوزارة الصحة المصرية أن القانون سوف يطبق في كل محافظات مصر خلال 15 عاما، مشيراً أن أهم بنوده هي فصل الخدمة عن التمويل، وأن وحدة التأمين الصحي للأسرة كلها وليست للفرد، مضيفاً أن هذا القانون يشمل كل الأمراض وكل المواطنين بعد أن كان القانون الحالي يشمل 58% من المواطنين، كما أن المريض سيختار المكان الذى يريد أن يتعالج فيه، ويتم علاجه على معايير الجودة العالمية.

وأكد “أباظة” أنه لا يوجد مشاكل تقف أمام تنفيذ المشروع حتى الأن، وذلك بعد    إجراء 38 حواراً مجتمعياً  خلال اللجنة قائلا:” اعتقد أننا غطينا كل شرائح المجتمع، وحاليا لايوجد خوف سوى من أصحاب المصالح الشخصية التى تتضارب مصالحهم مع هذا القانون”.

أشار د. خالد مخلوف مدير مستشفى الهرم أن القانون الجديد سيحل كل مشاكل الصحة، إذا يحتاج لتطبيقه أكثر من 12 عاماً، بالإضافة أنه أمامه عقبات في تنفيذه وهي التمويل قائلًا:- “أحنا 90 مليون لو كل واحد صرف 500 جنيهاً فى السنة هتكون التكلفة 50 مليار سنويا أو أكثر”.

معاناة المرضى من التأمين الصحي الحالي:- 

على الجانب الأخر، قالت “أم أحمد” أحد معانى التأمين الصحى الحالى، ابنى عمل حادثة من يوم 7 سبتمبر ودخلته مستشفى التأمين الصحى 4 أو 5 مرات وكل مرة بعد أسبوع دون إجراء العملية   اللازمة له، مضيفة وهى منهمرة فى البكاء ابنى عاجز من يوم الحادثة ” عنده التواء فى فقرات العمود الفقرى، والتأمين بيأجل العملية علشان مش لاقين مسامير دا يرضى مين ” ، عملنا المستحيل علشان ابنى يدخل العمليات النهارده فى التأمين الصحى.

فى حين أن هناك بعض المرضى أشاروا إلى الخدمة المتميزة بالتأمين الصحى وسهولة الإجراءات، وأضاف أحد المرضى “العلاج متوفر بالتأمين الصحى ولا يوجد زيادة فى الأسعار”.

أعرب د.عبدالرحمن “رئيس قسم الطوارئ بمستشفى التأمين الصحى بمدينة نصر” عن رضائه عن القانون الجديد ، لأنه سيعمل على تقليل العبء عن الأفراد فى العلاج، مشيراً أن هذا القانون سيزيد الحمل على المستشفيات باستقبال عدد كبير من المرضى وهذا يتطلب توفير العديد من المعدات والأطباء لتحمل هذا العبء مع تقديم خدمات متميزة ومرضية لهم.

على جانبه أضاف أن من أهم أسباب نجاح القانون الجديد هو الترشيد الجغرافي، بحيث لا يكون كل التوجه نحو مستشفى واحد وذلك لضمان تقديم الخدمات المتميزة حسب المعايير العالمية.

تعاقد المستشفيات الخاصة مع القانون الجديد

شدد د.عبدالحميد أباظة أن المستشفيات الخاصة ترفض التعاقد مع التأمين الصحي الحالي وذلك لأن أسعاره قليلة وغير مجزية لها ، ولكن الوضع يختلف مع تطبيق مشروع التأمين الصحى االشامل ، حيث أنه سيجبرها على التعاقد مع التأمين الصحى فى ظل توافر الأسعار المجزية لها “لأنها مش هتلاقى مرضى تروحلها” .

كما أشار أن التأمين الصحى الجديد يحل مشاكل وأزمات نقص الأدوية ولكن الأسعار كما هى ، لأن هذا القانون ليس له علاقة بضبط الأسعار.

ينتظر الفقراء تحقيق وعود المسئولين لهم بتوفير الرعاية الصحية المتميزة لهم ، قيود وإجراءات تنكسر ….. إهمال طبى ينتهى … خطوات على تحقيق أحلام وطموحات المواطنين الذين يطلبون أقل حقا لهم وهو ” الحياة” .

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !Share on FacebookPin on PinterestShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.