الرئيسية / اخبار العالم / المُعارضة السورية: إسقاط مُقاتلة حربية روسية.. وأنباء عن آسر قائدها

المُعارضة السورية: إسقاط مُقاتلة حربية روسية.. وأنباء عن آسر قائدها

 محمد عثمان – أسقط مُقاتلوا المُعارضة السورية، اليوم السبت، طائرةً حربيةً روسية، وأسروا قائدها، في مُحافظة إدلب شمالي غرب البلاد، بحسب ناشطون سوريون.

وقالت مصادر إن الطائرة الروسية هي من طراز سوخوي 25، وأنها أُصيبت بواسطة صاروخ أرض – جو يُحمل على الكتف.

ووفقًا للمرصد الموحد في الشمال السوري، والمُتخصص في تحديد حركة الطيران، فقد أقلعت الطائرة من قاعدة حميميم الجوية الروسية، القريبة من اللاذقية الساحلية.

وكانت الطائرة الحربية تُنفذ غاراتٍ جوية على ريف إدلب، بالقرب من الطريق السريع لمدينة سراقب.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، في وقتٍ سابق، أن طائرةً حربية قد سقطت بعد ظهر اليوم، قرب بلدة سراقب، والتي تسعى القوات السورية في الوصول إليها تحت غطاء الغارات الجوية الروسية.

ورجح مُدير المرصد، رامي عبد الرحمن، إن الطيار قد قفز من الطائرة وهبط بسلامٍ على الأرض، وآسر بعد ذلك من قبل مُقاتلي المُعارضة.

بينما قالت وزارة الدفاع الروسية، إن الطيار قد قُتل أثناء مواجهة مع الإرهابيين، بعد قفزه من الطائرة، مُشيرهً أن الوزارة تعمل مع السُلطات التُركية لاستعادة جثة الطيار.

وتحرز قوات الحكومة السورية، المدعومة من الجانب الروسي، تقدمًا كبيرًا، خلال الأسابيع الأخيرة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد قالت سابقًا إنه قد تم قصف المنطقة “التي تُسيطر عليها جبهة النصرة، والتي أُطلق عليها الصاروخ الذي أسقط الطائرة الحربية، وتم القضاء على 30 مُسلحًا من التنظيم“.

اقرأ أيضًا – 

روسيا : سنرد إذ ما نشرت واشطن سلاحًا نوويًا بأوروبا الشرقية

خططٌ يضعها البنتاجون “لحروبٍ مُحتملة” مع روسيا والصين

في عام 2018.. مُناورات مُشتركة ستجري بين مصر وروسيا

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عثمان

صحفي متخصص في السياسة الخارجية، طالب في كلية الإعلام جامعة الأزهر قسم الإذاعة والتلفزيون، motion graphics designer، ومترجم. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.