الرئيسية / اخبار العالم / أسر بعفرين: “ب ي د” الإرهابي يجبر بناتهم على حمل السلاح

أسر بعفرين: “ب ي د” الإرهابي يجبر بناتهم على حمل السلاح

سحر مصطفى

ذكرت مجموعة من الأسر أن تنظيم “ب ي د/بي كا كا” الإرهابي، يجبر بناتهم على حمل السلاح والقتال في صفوفه، وجاء ذلك عقب تحرير مجموعة من القرى، بمنطقة عفرين شمالي سوريا، في عملية “غصن الزيتون”.

أوضحت حليمة منصور، من قرية دير البلوط اللاحقة لبلدة جنديرس، بمنطقة عفرين، عقب تحريرها، بواسطة الجيش التركي والجيش السوري الحر، أن التنظيم الإرهابي يجبر كل عائلة على إرسال أحد أفرادها للقتال في صفوفه، ويجبرون الفتيات على حمل السلاح والقتال، في حالة عدم وجود رجل أو شاب في العائلة.

وأضافت “منصور” أنهم يرفضوا إرسال بناتهم للقتال، معبرة عن سعادتها، لدخول الجيش الحر إلى قريتها.

وقال محمد علوش من القرية نفسها، إن هناك اختلاف بين معاملة الجيش السوري الحر لهم، بعد دخوله قريتهم، وبين معاملة تنظيم “ب ي د” الإرهابي.

وفي سياق متصل، ذكرت فاطمة حلبي، أنهم كانوا يُجبروهم على الخدمة لأنهم عرب، بالإضافة إلى أنهم كانوا مجبرين على دفع الضريبة، كما أن كل عائلة مجبرة على إرسال أحد أبنائها للقتال، وكذلك بناتهم في حالة عدم وجود رجل أو شاب في العائلة.

وأضاف ابو حذيفة أن أبناؤهم كانوا مجبرين على حمل السلاح، كما أنهم يدخلون السجن لأي سبب، إلا أن الآن “فقد جاء الحق وزهق الباطل”.

والجدير بالذكر، أن الجيشان التركي و”السوري الحر”، يستهدفان المواقع العسكرية لتنظيمي “داعش” و”ب ي د/ بي كا كا” الإرهابيين، منذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، كما أنهم يتخذوا الإجراءات الضرورية، لكى لا يصاب المدنيين بأية أضرار.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.