الرئيسية / تحقيقات وقضايا / أولى جلسات محاكمة ريهام سعيد 19 مارس

أولى جلسات محاكمة ريهام سعيد 19 مارس

ندى عبدالغني

حددت محكمة استئناف القاهرة، برئاسة المستشار “عادل بعبش”، جلسة 19 مارس المقبل لتكون أولى جلسات محاكمة المذيعة ريهام سعيد مقدمة برنامج “صبايا الخير” على قناة النهار الفضائية و 4 من فريق إعداد البرنامج و 3 آخرين  من عصابة خطف الأطفال، وتقرر أن تجري جلسات المحاكمة أمام الدائرة 23 بمحكمة جنايات الجيزة برئاسة المستار السيد البدوى.

 

أكد “جميل سعيد” محامي ريهام سعيد  في مدخلات عديدة في البرامج التليفزيونية  أن موكلته ليس لها علاقة بما تم الإتفاق عليه وأنه قام بالإطلاع على المحاضر ويقوم بدراستها لمعرفة ما يجب فعله، مضيفاً أنه خلال الجلسة الأولى التي تم تحديدها 19 مارس سيقوم بتقديم محادثات تؤكد براءة موكلته.

 

 

كان فريق إعداد “صبايا الخير” بالتعاون مع ريهام سعيد اتفقا على تقديم حلقة حول ظاهرة خطف الأطفال، وعلى ذلك قامت معدة البرنامج “غرام عيسى” بالتواصل مع شاب يدعى إسلام للبحث عن عصابة خطف الأطفال، وبعد مرور يومين قام إسلام بإبلاغ غرام بأن هناك عصابة قامت باختطاف طفلين من منطقة السلام، فقامت بالاتفاق معه على شراء الأطفال من العصابة مقابل 300 ألف جنيه حتى يتم القبض عليهم أثناء الحلقة.

 

أثارت هذه الحلقة الرأى العام ، ورأى الكثير من المشاهدين أنها “مفبكرة”، وتقدم  أهل الطفلين ببلاغاً أمام النيابة ضد “ريهام سعيد” وفريق إعداد برنامجها، وعلى ذلك أصدرت النيابة قراراً بإحضارهم إلى النيابة للإدلاء بأقوالهم أمام النيابة، حيث وجهت النيابة العديد من التهم للمتهمين لتشمل خطف الأطفال، والتحريض على خطفهم، والإتجار بالبشر، بالإضافة إلى نشر أخبار كاذبة تمس الأمن العام،  خلال التحقيقات الأولى قلبت  “غرام”  الطاولة على الجميع فأكدت أن كل ما تم تقديمه من إغراءات إلى إسلام كانت بعلم أكرم النحاس منتج البرمامج وريهام، وأنها ليست لها صلة فهى متدربة بالبرنامج منذ 6 أشهر  لن تفعل شئ إلا بأوامر من أشرف رئيس تحرير البرنامج الذي أجرى مكالمة مع ضابط بقسم شرطة الأزبكية لإخباره بتفاصيل الواقعة.

 

على ذلك قامت ريهام  بالتوجه إلى النيابة صباح يوم الإثنين 19 فبراير للإدلاء بأقوالها فى التهم المنسوبة بصحبة المحامى “جميل سعيد” بعد ظهورها في فيديو على صفحتها الخاصة لكشف ملابسات الحادث، مشيرة أنها وفريق عملها لم يقوموا بخطف الأطفال فليس من المنطقي أن نقوم بخدمة الأطفال وعلاجهم ومن ثم نخطط ونحرض على خطفهم، عقب وصولها إلى نيابة شرق القاهرة قامت بتسليم نفسها وعلى ذلك قام الستشار “إبراهيم صالح” المحامي العام  بتكليف المستشار “أحمد عاصي” مدير النيابة بالبدء فى التحقيقات، بمواجهة ريهام قامت بنفي كل التهم المنسوبة لها وأنها ليست لها علاقة بما تم الإتفاق عليه.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن nada abdelghani

ندى عبدالغنى عبدالحميد، طالبة بكلية آداب إعلام جامعة عين شمس، 20 سنة. صحفية بقسم الحوادث لإهتمامى بالأحداث والقضايا الجارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.