الرئيسية / اخر اخبار الازهر الشريف اليوم / زقزوق: الإسلام والتراث شيئان مختلفان

زقزوق: الإسلام والتراث شيئان مختلفان

سحر مصطفى

قال وزير الأوقاف السابق، الدكتور محمود حمدى زقزوق، أثناء كلمة له، في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر “قراءة التراث الإسلامى بين ضوابط الفهم وشطحات الوهم”، إن التراث ميراث، وتراث الأمة لابد من المحافظة عليه، وأيضًا تنميته.

وأشار زقزوق إلى أنه لا يجوز قول إن الإسلام هو التراث الإسلامي، فالإسلام دين قائم على الكتاب والسنة، والكتاب والسنة ليسا من التراث، فهما شيئان مختلفان.

وأوضح أن التراث هو جهد بشري قابل للصواب وللخطأ، وللتغيير والإصلاح، وهذا لا ينقص من قدر التراث االإسلامي.

وأضاف زقزوق أن الهجوم الذي يتعرض له الإسلام أساسه الهجوم على التراث الإسلامى، نتيجة لعدم التمييز بينهما.

وذكر خلال حديثه مقولة الإمام الغزالي رحمه الله: “فالعقل كالأس وَالشَّرْع كالبناء وَلنْ يُغني أس مَا لم يكن بِنَاء وَلنْ يثبت بِنَاء مَا لم يكن أس”.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.