الرئيسية / اخبار عاجلة / بالصور |”الإعلام الجديد والحفاظ على هوية المجتمعات الإسلامية”.. ندوة بكلية الإعلام جامعة الأزهر

بالصور |”الإعلام الجديد والحفاظ على هوية المجتمعات الإسلامية”.. ندوة بكلية الإعلام جامعة الأزهر

المحرصاوي : “جامعة الأزهر لا يحدها حد جغرافي.. والشائعات التي تستهدفها تقصد إحداث فتنة في البلد بأكملها

رمضان إبراهيم – عقدت كلية الإعلام ندوة علمية عن “الإعلام الجديد والحفاظ على هوية المجتمعات الإسلامية” والذي نظمتها رابطة الجامعات الإسلامية بالتعاون مع كلية الإعلام بجامعة الأزهر والجامعة الحديثة.

حضر الندوة الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، والدكتور جعفر عبد السلام، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، والدكتور سامي الشريف، عميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة، والدكتور عبدالصبور فاضل، عميد كلية الإعلام جامعة الأزهر، والدكتور أحمد زارع، وكيل كلية الإعلام جامعة الأزهر والمتحدث الإعلامى للجامعة، وجمعٌ كبير من أساتذة الإعلام بجامعة الأزهر، وأساتذة من كلية الإعلام جامعة القاهرة، بالإضافة إلى الخبراء والإعلاميين والأكاديميين وعدد كبير من طلاب كلية الإعلام.

وقد ألقى رئيس الجامعة كلمةٌ أشاد فيها بموضوع الندوة وموعد انعقادها، وكونها تأتى فى ظروفٍ قاسية يمر بها العالم الإسلامي نتيجة لتدافع وسائل الإعلام وبخاصة وسائل التواصل الإجتماعي التي تعمل على نشر الشائعات وزرع الفتن والمكائد واختلال القيم بين الشباب وجعلهم منسلخين عن هويتهم.

وطالب فضيلة رئيس الجامعة الشباب بألا يستمعوا إلى الشائعات المغرضة، وأن يحافظوا على أوطانهم وأن يتمسكوا بدينهم وأن يكونوا طلابَ علمٍ، وأن يستغلوا أوقاتهم فيما ينفعهم وينفع أوطانهم، وأشار إلى أن الجامعة لا تدخر جهدًا فى سبيل الارتقاء بمنظومة التعليم والبحث العلمى فى الجامعة وكلية الإعلام وأنها تساهم مساهمة فعالة فى رابطة الجامعات الإسلامية، كما طالب أعضاء هيئة التدريس بأن يعقدوا دورات وندوات تثقيفية وتوعوية للشباب ليدركوا المخاطر التي يواجهها الوطن وسائر المجتمعات الإسلامية وأن يستخدموا وسائل التواصل الاجتماعي استخدامًا يليق بما درسوه وما حصلوه من علم نافع.

كما تحدث الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، وأشار إلى أن الأمة الإسلامية عانت كثيرًا من الظلم والاضطهاد، وأن رابطة الجامعات الإسلامية تعمل بكل دأبٍ على المحافظة على هوية هذه المجتمعات من خلال المناهج التعليمية التي تدرس بالجامعات الإسلامية وكذلك من خلال الندوات والدورات العلمية بكل جامعات دول العالم الإسلامى.

وأضاف أن هناك استراتيجية واضحة لرابطة الجامعات الإسلامية في مجال الحفاظ على الهوية العربية والإسلامية.

ثم بدأت الجلسات العلمية وكانت الجلسة الأولى برئاسة الدكتور سامى الشريف، عميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة، وألقى الدكتور خالد صلاح الدين، الأستاذ بكلية الإعلام جامعة القاهرة، دراسته عن “استخدامات الويب والرأي العام الإسلامى“، كما ألقى الدكتور محمود عبدالعاطى، رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام جامعة الأزهر، بحثًا عن وسائل التواصل الاجتماعى وحرب الشائعات وتهديد الهوية الإسلامية، ثم بحثٌ للدكتور إسلام عبد الرؤوف، المدرس بقسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام جامعة الأزهر، وبحثٌ للدكتور، سامح عبد الغني، المدرس بقسم الصحافة والنشر كلية الإعلام جامعة الأزهر.

وقد وجه الحاضرون الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، على الجهود العظيمة التى يقوم بها فى سبيل وحدة الصف وسلامة الأوطان ومحاربة الإرهاب وقوى الشر، وإلى مقام فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على دعمه ومساندته لما تقوم به الرابطة والجامعة من جهود في مجال خدمة الإسلام والمسلمين.

وفى نهاية الندوة خرجت بعدة توصيات منها: ضرورة الإشادة بما تقدمه المؤسسات الإسلامية وعلى رأسها الأزهر الشريف من جهود علمية ودينية في مجال الحفاظ على هوية المجتمعات العربية والإسلامية كما طالبت الندوة بان تقوم الجامعات الاسلامية بتنظيم دورات تدريبية وتوعوية للطلاب فى مجال الإعلام الجديد وتعظيم المكاسب الحضارية لهذه الأمة، وكيفية استخدامها الاستخدام الأمثل وتوظيفها بما لا يضر سلامة المجتمع.

اقرأ أيضًا –

أولى فعاليات مؤتمر قراءة التراث الإسلامى بدأت اليوم بالقاهرة

الإعلامي”شريف عامر” في استضافة إعلام عين شمس

جريدة الجمهورية تنظم ندوة بعنوان (المشاركة السياسية واجب وطني)

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عثمان

صحفي متخصص في السياسة الخارجية، طالب في كلية الإعلام جامعة الأزهر قسم الإذاعة والتلفزيون، motion graphics designer، ومترجم. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.