الرئيسية / اخبار العالم / طلاب ينتقدون مجموعات السلاح والسياسيين

طلاب ينتقدون مجموعات السلاح والسياسيين

محمد عثمان – اتهم طلاب من مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية، الجمعية الوطنية للبنادق، اليوم السبت، بأنهم يستغلون خوف الناس لبيع السلاح، وإنتقدوا إدارة ترامب لإستجابتها المتقطعة على أحداث مدرسة فلوريدا الشهر الماضي، التي راح ضحيتها 14 من أصدقائهم و 3 معلمين.

وبعد ذلك بساعات، خرج مئات الألآف من طلاب المدارس لشوارع المدن حول الولاياتِ المُتحدة، بالإضافة للعديد من الأماكن الأخرى حول البلاد مُطالبين بإتخاذ إجراءاتٍ لتقييد عنف الأسلحة، وظهر الطلاب الناجون من هجوم فلوريدا، الذي وقع في 14 فبراير الماضي، في البرامج الحوارية لكي لا يُنسى الأمر.

وقال كاميرون كاسكي ،أحد الناجين من الهجوم، وواحدٌ من منظمي مسيرة “حياتنا التاريخية“، يوم السبت، لقناة فوكس نيوز : “إن الجمعية الوطنية للبنادق مروجون للخوف”، وأتهمهم بكونهم “يريدون بيع الأسلحة النارية بتفجير خوف المواطنين” وأضاف :”نحن نحاول أن نضع تشريعات ذا منطق سليم على إعتداءات الأسلحة، ستقول الجمعية الوطنية للبنادق إنكم تحاولون سرقة أسلحتنا، ولكن لحسن الحظ الناس ترى ماضي هذا“.

وكان طلاب مدرسة ستونمان دوغلاس شديدوا القسوة بشأن سجل الدولة والفيدراليين والسياسين في تعقب إنتهاكات السلاح منذ الحادثة.

اقرأ أيضًا – 

هل يفرض ترامب قيودًا على السلاح ؟!

أوباما : ستكون الخسائر “مهولة” إذا فشلت مفاوضات بيونج يانج

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عثمان

صحفي متخصص في السياسة الخارجية، طالب في كلية الإعلام جامعة الأزهر قسم الإذاعة والتلفزيون، motion graphics designer، ومترجم. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.