الرئيسية / أخر أخبار مصر اليوم / تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم على الجيش المصري في سيناء

تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن هجوم على الجيش المصري في سيناء

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء مسؤوليته عن هجوم أسفر عن مقتل ثمانية من أفراد الجيش المصري، وإصابة 15 آخرين، ولم يقدم التنظيم دليلًا على ذلك.

وأوضح الجيش المصري في وقت سابق، أن القوات أحبطت عملية إرهابية كبرى، أطلقها عددًا من العناصر الإرهابية، على أحد معسكرات الجيش في وسط شبه جزيرة سيناء، مضيفًا أن القوات قتلت كافة المهاجمين، الذين بلغ عددهم 14.

وبين الجيش خلال بيان له، أن المهاجمين استخدموا بنادق آلية، ورشاشات، وقذائف (آر.بي.جي)، بالإضافة لوجود أربعة يرتدون أحزمة ناسفة.

والجدير بالذكر، أن قوات الجيش والشرطة تطلق عملية أمنية كبيرة، في شمال ووسط سيناء منذ التاسع من فبراير، من أجل تطهير المنطقة من المتشددين ومن العناصر الإجرامية، ويطلق عليها اسم عملية المجابهة الشاملة (سيناء 2018).

وأدت المواجهات إلى مقتل 210 “عناصر تكفيرية”، بالإضافة إلى مقتل 32 عسكريًا منهم ضباط، وإصابة 50 آخرين، حسبما أفادت بيانات المتحدث العسكري الصادرة، منذ بدء العملية، حتى يوم السبت.

Share on Facebook
Facebook
Pin on Pinterest
Pinterest
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.