الرئيسية / اخبار العالم / مع بدء مراسم نقل السفارة.. مليونية عودة حاشدة و52 شهيدًا إلى الآن!

مع بدء مراسم نقل السفارة.. مليونية عودة حاشدة و52 شهيدًا إلى الآن!

نتنياهو: “ترامب دخل التاريخ”.. وإيفانكا تفتتح السفارة بدلاً من والدها، واستنفار أمني لقوات الإحتلال

محمد عثمان – اندلعت مواجهاتٌ عنيفة بين المتظاهرين الفلسطينيون، الذين خرجوا ضمن فعاليات مسيرة العودة، وبين قوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك على الحدود الفاصلة بين قطاع غزة وإسرائيل.

وسقط إثر المواجهات 52 شهيدًا فلسطينًا، بالإضافة إلى 2238 مصابًا، متأثرين بجراحٍ مختلفة، ومن بين القتلى فتىً فلسطيني يبلغ 15 عامًا، بحسب مصادر اعلامية فلسطينية.

ودعت مستشفيات غزة المواطنين الفلسطينيين للتبرع بالدم، لإنقاذ حياة المصابين، وقالت إن أعدادهم تجاوزت ال2300.

وأدانت العديد من المنظمات والدول العربية والغربية، قرار نقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية للقدس، بالإضافة للانتهاكات التي يقوم بها جيش الاحتلال الإسرائيلي ضد المتظاهرين السلميين.

وأدان الأزهر الشريف الجرائم الوحشية والمجازر التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في حق الشعب الفلسطيني، واستهدافها المتعمد للمتظاهرين العزل.

وأعلنت فرنسا رفضها قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس، داعيةً إسرائيل لضبط النفس عند استخدام القوة.

ودعت الأمم المتحدة لوقف العنف من جانب الاحتلال الإسرائيلي، مع تصاعد التوتر والعنف واستهداف المتظاهرين الفلسطينيين.

وأدانت العراق والأردن والكويت المجازر العدوانية للاحتلال الإسرائيلي بالاضافة لعدد من المنظمات.

وتجمع المئات من الأردنيون أمام السفارة الأمريكية في عمان، احتجاجًا على نقل السفارة الأمريكية للقدس.

وأوفد ترامب إبنته إيڤانكا، لحضور مراسم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس بدلاً عنه، وقالت في بداية الافتاح :”أرحب بكم في المبنى الجديد للسفارة الأمريكية في مدينة أورشليم عاصمة إسرائيل”.

وفي تصريحات لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اثناء حفل الافتتاح، قال إن ترامب قد دخل التاريخ، باعترافه بالقدس عاصمةً للدولة العبرية، مؤكدًا :”نحن في القدس، ونحن هنا لنبقى”.

وأفادت تقارير أن ترامب دعى 86 سفيرًا لحضور مراسم نقل السفارة، رفض 54 منهم الحضور، بحسب صحيفة هآرتس العبرية.

وقصفت قوات طيران الاحتلال الإسرائيلي مواقع غرب غزة تابعة للمقاومة الفلسطينية، اليوم الاثنين، تزامنًا مع افتتاح السفارة الأمريكية.

وطالب مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة لمحاسبة المسؤولين عن مجازر غزة، داعيًا بعقد جلسة لمجلس الأمن في أسرع وقت ممكن.

وتزامن نقل السفارة اليوم مع ذكرى النكبة الفلسطينية منذ 70 عامًا، واستمرت التظاهرات الفلسطينية في الأونة الأخيرة، للتاكيد على أن فلسطين لن تنسى حقها مع مرور الزمن، والتنديد بالاحتلال الإسرائيلي.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عثمان

صحفي متخصص في السياسة الخارجية، طالب في كلية الإعلام جامعة الأزهر قسم الإذاعة والتلفزيون، motion graphics designer، ومترجم. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.