الرئيسية / أخر أخبار مصر اليوم / الزوجة في محكمة الأسرة “زوجي أهمل جسدي ومشاعري”

الزوجة في محكمة الأسرة “زوجي أهمل جسدي ومشاعري”

أصبحنا في مجتمع، يتهرب فيه الأزواج من المسؤالية، بات أمر منتشر في مصر بجميع ضواحيها، يهرب الزوج من زوجته، كثرت قضايا الخلع أو طلاق، أصبحت محاكم الأسرة تستقبل يوميا الكثير من تلك القضايا، التي اعتاد الناس عليها.

تقول  “أيات.م”، صاحبة 32 عاما، أن زوجها تقدم لها عن طريق أحد أقاربها، فهو زواج تقليدي، أعتقد أن الحب سيأتي بعد فترة الخطوبة والزواج، مشيرة إلي أنه يكبرها ب 11 عاما.

وأضافت الزوجة: “سكنا بعد الزواج في شقتي بمدينة نصر، بعدما أقنعني أنه لا يمتلك سكن بالقاهرة، وأنه يسكن بالمنوفية”.

لم يمر وقت طويل على زواجنا وبدأ زوجي يغيب كثير عن المنزل، بل تجاوز الأمر إلى أنه أخذ سيارتي وكأنها ملكا له، ويطلب مني المال بحجة أن عمله خارج القاهرة ومراتبه لا يكفيه، تقطع الدمع حديث الزوجة لبره من الوقت لتكمل حديثها “بعد عامين من الزواج رزقنا الله بطفلين”.

وأضافت الزوجة اعتقد بعدما رزقنا الله بطفلين بأن زوجي سيتغير ويتبدل حاله ويهتم بي وبأبنائه، لكن الأمر أزداد سوء وبدأ الزوج يغيب عن المنزل أكثر، حاولت كثير أن التحق بوظيفة تهون على مما أن فيها وتنسيني حزني لبعض الوقت، لكن سرعان ما اتركها من أجل أولادي.

وتابعت بمرور الوقت اعتقد أنه سيتغير في اليوم التالي، خلال 8 سنوات لم يتغير وظل يتشغل مالي وسيارتي وشقتي، ونفذت طاقتي ولم أعد قادرة على العيش معه أكثر من ذلك، فطلبت منه الطلاق، وتدخل الأهالي لتهدئة بيننا.

“غيابه المتكرر أهمل جسدي ومشاعري ولم يتحمل مسئولية أطفاله” بتلك الكلمات بررت “أيات” سبب أقدمها على طلب الخلع من زوجها أمام محكمة الأسرة بمدينة نصر.

وكانت الزوجة تقدمت لمحكمة الأسرة بمدينة نصر بدعوى خلع حملت رقم 2135 لسنة 2017.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد عسران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.