الرئيسية / أخر أخبار مصر اليوم / بريطانيا ترغب في زيادة التعاون الاقتصادي مع مصر

بريطانيا ترغب في زيادة التعاون الاقتصادي مع مصر

أعرب مبعوث رئيس الوزراء البريطاني للعلاقات التجارية، السير جيفري دونالدسون، أن بلاده ترغب في زيادة التعاون الاقتصادي مع مصر، والمشاركة في مجالات غير تقليدية، مثل: التعليم، والتشييد والبناء، ومحطات تنقية المياه، وصناعة مواد البناء، والرعاية الصحية، ومعالجة الصرف الصحي وغيرها، بالإضافة لإدخال المزيد من الاستثمارات البريطانية في السوق المصري.

وأشاد دونالدسون بما أنجزته الحكومة المصرية في الفترة الماضية، مما أدى إلى تحسين مناخ الاستثمار، والتصدى للعقبات التي تواجه المستثمرين.

وأوضح دونالدسون أن زيارته لمصر تهدف إلى إبراز فرص الاستثمار والتعاون في مصر، للشركات البريطانية التي تدخل السوق المصري لأول مرة، وأيضًا للشركات التي ترغب في زيادة أنشطتها في مصر.

وأضاف أنه تم تكوين مجموعة عمل مشتركة من أجل ذلك، بمعاونة وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بمصر، مؤكدًا على أن الاستثمارات البريطانية في مصر ستجلب فوائد تعمل على توفير احتياجات السوق المحلي، ورفع القدرة على التصدير والمنافسة في الأسواق الدولية، خاصة في أفريقيا والمنطقة العربية، مشيرًا إلى أن مصر يمكنها أن تصبح مركزًا إقليميًا للصناعة والتصدير.

وتابع، إن اهتمام مصر بالتعليم والثقافة، يتوافق مع اهتمام بريطانيا بتقوية الشراكة مع القاهرة في ملفات التعليم وتدريب المعلمين والكوادر الطبية، وذلك بهدف مساندة جهود الحكومة المصرية في مجال تطبيق التكنولوجيا والتعليم الرقمي في تلك المجالات.

وجاء ذلك خلال لقاء رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، ومبعوث رئيس الوزراء البريطاني للعلاقات التجارية، السير جيفري دونالدسون، أثناء زيارته للقاهرة، والوفد المرافق له، والذي يضم رؤساء ومديري كبرى الشركات البريطانية، وذلك بحضور وزراء الاستثمار والتعاون الدولي، والمالية، والتجارة والصناعة، وأيضًا سفير المملكة المتحدة البريطانية لدى القاهرة.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن سحر مصطفي

طالبة في جامعة الأزهر، وصحفية متدربة في قسم أخبار العالم بموقع المبدأ. [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.