الرئيسية / اخبار عاجلة / “الإنسانية” حلقة جديدة من حملة #عُد_لأصلك لطلاب الأزهر

“الإنسانية” حلقة جديدة من حملة #عُد_لأصلك لطلاب الأزهر

واصل طلاب إعلام الأزهر نشر حلقات حملة #عُد_لأصلك بحلقة جديدة عن الإنسانية دارت أحداثها حول شخص يبحث عن الطعام حول الأشجار وفي الطرقات وصناديق القمامة ، بينما يتواجد ثلاثة أصدقاء يرمون الطعام المتبقي منهم فيهم الشخص مسرعا لالتهامه وعندما يلتقط هؤلاء الأصدقاء صورة سيلفي يلاحظون وجود هذا الشخص في خلفية الصورة يأكل من الطعام الذي رموه فيعودون له ويجلسون بجانبه ثم يذهب أحدهم ليشتري له طعاما ويلتقطوا جميعا صورة سيلفي ليرسموا البهجة على وجهه”

يذكر أن حملة #عُد_لأصلك هي مجموعة من حلقات تتضمن احد السلوكيات الخاطئة التي يرتكبها البعض مع عرض العلاج لهذا السلوك الخاطئ استنادًا إلى التعاليم السامية التي علمنا إياها الرسول صلى الله عليه وسلم، وحث عليها ديننا الحنيف.

وهي مبادرة واجتهاد ذاتي من طلاب الأزهر تمثيلا وتصويرا ومونتاجا وإخراجا بإشراف الدكتور حسام شاكر المدرس المساعد بقسم الصحافة والنشر، والمنسق الإعلامي للجامعة، وقام بالأداء التمثيلي من المصريين والوافدين (عبدالله شنب، يحيى داؤد، محمد فايز، محمد مختار، مصطفى المالكي، آدم يونس، عثمان نورستاني، سعد البحيري، عماد عسران، عبدالرحمن شكري، شريف حماد،أسامة عبدالغني، محمد صابر، هبه يحيى ) وبالتصوير (أحمد زناتي، ونصر حمادة) والمونتاج (حسام علاء الدين، أحمد فرحان) وكتابة الحلقات (أحمد شاكر، عمار كباد) وإخراج (محمد ناجي).

وقدم طلاب الأزهر الشكر لفضيلة الدكتور محمد المحرصاوي رئيس الجامعة والدكتور غانم السعيد عميد كلية الإعلام، والدكتور أحمد زارع المستشار الإعلامي للجامعة، والدكتور محمد أبوزهرة والأستاذ حامد سعد، ولأعضاء المركز الإعلامي، واللواء أيمن الدرديري مدير أمن الجامعة لحسن رعايتهم ودعمهم في تيسير الاجراءات وتنفيذ الحلقات.

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد ناجي

صحفي متخصص بالشأن السياسي والرياضي وأعمل كمصور صحفي وجرافكيس ومونتير وويب ديزاينر وفي مجال التسويق الإلكتروني ورئيس مجلس ( إدارة - تحرير ) موقع المبدأ . [email protected] 01114786442

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.