الرئيسية / تحقيقات وقضايا / حكاية الباحث الذي طبق المنصات الالكترونية منذ ثلاث سنوات في معهد أزهري بالصعيد

حكاية الباحث الذي طبق المنصات الالكترونية منذ ثلاث سنوات في معهد أزهري بالصعيد

يسهم العلم في تقدم وتطور الدول من خلال توقعات الباحثين ونتائجهم حال الأخذ بها وتطبيقها على أرض الواقع، وقد كان للباحث إسلام أحمد شاكر المدرس بأحد المعاهد الأزهرية بمنطقة سوهاج الأزهرية توقعات مستقبلية تؤكد التحول من التعليم التقليدي للتعليم باستخدام المنصات الالكترونية فقد طالب في رسالته للماجستير منذ ثلاث سنوات بضرورة تحول الفصول التقليدية لفصول افتراضية وقام بتطبيق منصة التعلم الالكتروني الإدمودو على طالبات معهد فتيات الشيخ عبدالله عبدالحليم بشطورة وهو من أوائل المعاهد التي حصلت على شهادة ضمان الجودة والاعتماد بالصعيد وانتهت رسالته بالمناقشة والحصول على تقدير ممتاز وظلت كغيرها حبيسة المكتبات إلى أن بادرت الدول العربية وفي مقدمتها مصر منذ أيام في ظل تفشي وباء كورونا المستجد إلى تطبيق مثل هذه المنصات الالكترونية وهو مادعانا للكشف عن مقتطفات من التوقعات التي طالب بها الباحث إسلام شاكر منذ عدة سنوات كونها من الدراسات القليلة التي تناولت استخدام بعض المنصات الالكترونية Edmodo في تدريس الرياضيات لدي طلاب المرحلة الإعدادية في الوطن العربي، حيث أشارت الدراسة ( أثر استخدام بعض المنصات الالكترونية Edmodo على تنمية مهارات التفكير والتواصل الرياضي لدى تلاميذ المدرسة الإعدادية ) التي تم تطبيقها على طالبات معهد فتيات الشيخ عبدالله عبدالحليم بقرية شطورة بمحافظة سوهاج إلى وجود عدة تطبيقات وبرمجيات تلبى احتياجات المجتمعات العربية ومنها تطبيقات EDMODO المنصة الاجتماعية التي توفر للمعلمين والطلاب بيئة آمنة للاتصال والتعاون من حيث تبادل الأفكار، ومشاركة المحتوى التعليمي وتطبيقاته الرقمية إضافة إلى الواجبات المنزلية ومشاهدة الدرجات والمناقشات، حيث تجمع هذه المنصة edmodo بين مزايا شبكة الفيس بوك و نظام بلاك بورد لإدارة التعلم، وتستخدم فيها تقنية الويب 2.0

وأوضحت الدراسة التي قدمها الباحث لنيل درجة الماجستير من معهد الدراسات العربية التابعة لجامعة الدول العربية أن فكرة تطبيق الإدمودو تعمل علي دمج موقع التواصل الاجتماعي مع البلاك بورد ليقدم للطلبة والمدرسين تطبيقا مميزًا يحتوي على التواصل والمشاركة والتفاعل فيما بينهم إلكترونيًا بطريقة ممتعة وسهلة وآمنة .

وبينت الدراسة أن المعلم في هذه المنصة لديه التحكُّم والإدارة الكاملة، حيث ينضمُّ الطلاب للفصول من خلال دعوتهم من قبل معلميهم فقط ولا يتم طلب أي معلومات خاصة من الطلاب عند التسجيل ، كما أنها سهلة الاستخدام، لأن الواجهة شبيهة بالفيس بوك ، لذا فهي سهلة ومألوفة للطلاب ، ولا يتطلب إعداد فصل دراسي افتراضي جديد سوى ثواني، كما أنها لا تحتاج توفر بريد الكتروني للطلاب.

وقد هدفت الدراسة إلى تحقيق معرفة أثر استخدام بعض المنصات الالكترونية Edmodo) ) على التفكير والتواصل الرياضي لدى طلاب الصف الأول الإعدادي في الرياضيات .

وكمنت أهمية الدراسة كونها استجابة للاتجاهات الحديثة التي تنادى بضرورة المستجدات التقنية المعاصرة، كما تسهم في مساعدة القائمين على تطوير المناهج في وزارة التربية والتعليم، والأزهر، ليحرصوا على تحسين المناهج بطريقه تسمح باستخدام منصةEdmodo) ) في تدريس مادة الرياضيات إضافة إلى توظيف الويب بشكل أفضل في العملية التعليمية واستخدامه بشكل مقنن , مما يحقق استفادة أكبر ويوفر وقت وجهد المعلم ، كما تسهم في تطوير العملية التعليمية والنظر إلى تطوير المناهج التعليمية بصورة تكنولوجية تواكب التطورات الحديثة فضلا عن رفع طموح الطلاب وتشجيعهم على المشاركة في التعليم والتعلم بشكل أقوى من خلال المشاركة والتفاعل باستخدام التكنولوجيا الحديثة من منصةEdmodo)

واستخدم الباحث في دراسته المنهج شبه التجريبي ذو المجموعتين ، مجموعة تجريبية درست باستخدام ادمودو ومجموعة ضابطة درست بالطريقة التقليدية ، حيث تم التطبيق على عينه من طلاب الصف الأول الإعدادي بمعهد فتيات شطورة خلال الفصل الدراسي الثاني عام 2016-2017، حيث وجد استجابة من بعض الطالبات اللائي قمن بتحميل تطبيق الإدمودو على هواتفهم المحمولة عقب الاقتناع بالفكرة

واعتمد الباحث على متغير مستقل وهو استخدام بعض المنصات الالكترونية Edmodo) , ومتغيران تابعان هما مهارات التفكير الرياضي ، ومهارات التواصل الرياضي .

وتوصل الباحث إلي وجود أثر كبير لاستخدام المنصة الإلكترونية (Edmodo) في تدريس مقرر الرياضيات، كما يتضح أيضا أن نسبة الكسب المعدل أعلى من النسبة التي اقترحها “بلايك” للحكم على الفاعلية وهى (1.2)، وعلى ذلك يمكن الحكم بأن استخدام المنصة الإلكترونية (Edmodo) في تدريس مقرر الرياضيات كان فعالاً بدرجة عالية .

وأوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بتنمية مهارات التفكير والتواصل الرياضي لطلاب الصف الأول الإعدادي، وتدريب المعلمين على استخدام المنصة الالكترونية ” ادمودو ” في العملية التعليمية ، وتدريب الطلاب المعلمين شعبة الرياضيات بكليات التربية على استخدام المنصة الالكترونية ادمودو وتوظيفها في تعليم الرياضيات وتدريبهم على استخدام مهارات التفكير والتواصل الرياضي، وتفعيل دور مجلس الآباء بالمدارس والاستفادة به في استخدام منصة ادمودو في تعلم الرياضيات ، والعمل على تنمية مهارات التفكير والتواصل الرياضي لديهم، وتفعيل استخدام منصة ادمودو في تدريس الرياضيات والمواد الدراسية الاخري.

وقال الباحث إن منصة الإدمودو منصة تفاعلية للتعلم عن بعد بدأت في مدينة شيكاجو الأمريكية سنة 2008م وجاءت فكرتها من جيف أوهارو Jeff O’Hara , ونايك برج Nic Borg اللذين كانا يعملان في قسم المساندة الفنية في مدارس شيكاجو , وكانوا يرون مدي استخدام الطلبة لمواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيس بوك وتويتر وغيرها، وطريقة تواصلهم بالآخرين وخاصة خارج القاعة الدراسية، ولاحظوا انقطاع ذلك التواصل بين الطلبة بمجرد دخولهم صفوف المدرسة، فأطلقوا تجربة تعاون مشترك بين مؤسستين تعليميتين متجاورتين على شكل منصة للتعاون والتعلم الاجتماعي، فتم تأسيس أول شبكة للتواصل الاجتماعي للأغراض التعليمية من أجل تحقيق المواءمة بين مجتمع المدرسة ومجتمع الطلبة خارج المدرسة.

وأضاف الباحث أن المعلم يقوم بالتسجيل على منصة ادمودو من خلال زر أنا معلم ويدعو الطلاب للتسجيل على المنصة من خلال كود مكون من 6 أرقام وحروف يستطيع المعلم تغييره في أي وقت أو إغلاقه، ويقوم المعلم بنشر المواد التعليمية على المنصة من فيديوهات ومقالات ودروس واختبارات وواجبات منزلية مما يعطي فرصة للطلاب المتغيبين متابعة دروسهم وواجباتهم وأيضا للطلاب الخجولين للمشاركة بآرائهم ونشرها ويتابع المعلم تعليقات التلاميذ ومدي تقدمهم الدراسي ويتسلم واجباتهم ويرسل شارات للطلاب المتميزين , كما يستطيع ولي الأمر من خلال كود على صفحة الطالب التعرف على مستوى ابنه ومدي تقدمه الدراسي ودرجاته في الاختبارات المختلفة ويستطيع التواصل مع المعلم دون الحاجة للذهاب إليه , ويوفر المعلم على المنصة مكتبة خاصة للطلاب تتضمن شرح للدروس بأكثر من طريقة وأسئلة مختلفة يرجع إليها الطالب في أي وقت لإثقال معلوماته ومهاراته.

يذكر أن لجنة الحكم والمناقشة التي تكونت من الدكتور وديع مكسيموس داوود عميد كلية التربية الرياضية الأسبق بالوادي الجديد وأستاذ المناهج وطرق تدريس الرياضيات المتفرغ بجامعة أسيوط والأستاذ الدكتور جمال محمد فكري وكيل كلية التربية بأسيوط الأسبق وعضو لجنة ترقية المعيدين والأساتذة المساعدين بكلية التربية جامعة أسيوط , وأستاذ المناهج وطرق تدريس الرياضيات بجامعة أسيوط والأستاذ الدكتور العزب محمد زهران أستاذ المناهج وطرق تدريس الرياضيات بجامعة بنها قد قررت وقتها منح الباحث درجة الماجستير بتقدير عام ممتاز مشيدة بتميز الرسالة كونها أول رسالة في الوطن العربي تربط بين الإدمودو والرياضيات موصية الأزهر والتربية والتعليم الأخذ بها في نظم تطوير التعليم مواكبة للعصر الحالي .

Share on Facebook
Facebook
0Pin on Pinterest
Pinterest
0Share on Google+
Google+
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

يُسعدنا أن تشارك الموضوع مع أصدقائك !

عن محمد ناجي

صحفي متخصص بالشأن السياسي والرياضي وأعمل كمصور صحفي وجرافكيس ومونتير وويب ديزاينر وفي مجال التسويق الإلكتروني ورئيس مجلس ( إدارة - تحرير ) موقع المبدأ . [email protected] 01114786442

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.